Sudan News Agency

Sudan News Agency

  • Full Screen
  • Wide Screen
  • Narrow Screen
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

الأخبار العاجلة

القوات المسلحة تعلن القضاء على خليل ابراهيم فى عملية بطولية

Alsawarmiالخرطوم 25/12 سونا

تمكنت القوات المسلحة الباسلة فى الساعات الاولى من صباح اليوم فى عملية بطولية من القضاء على المتمرد خليل ابراهيم الذى لقى مصرعه ضمن مجموعة من

إقرأ المزيد...رابط  

رئيس قطاع التنظيم بالوطني يدعو القوى السياسية لتوحيد الصف في مواجهة المهددات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الخرطوم فى 28-2-2012( سونا ) دعا المهندس حامد صديق رئيس قطاع التنظيم بالمؤتمر الوطنى كافة القوى السياسية الوطنية فى الحكومة والمعارضة ومنظمات المجتمع المدنى لتوحيد الصف والكلمة فى مواجهة المهددات التى تحيط بالوطن ونهج تبنى تنفيذ اجندة اعداء السودان الذى تقف فى واجهته حكومة الجنوب .

واعتبر صديق فى اول تصريحاته الصحفية عقب تسلمه مهام القطاع بالمركز العام اليوم ان اي خروج عن هذا الاجماع الذى يعد من اكبر اولويات ومتطلبات المرحلة يعتبر دليلا على ضعف الولاء الوطنى ان لم يكن خيانة للوطن نافيا فى هذا الصدد الاتهامات التى اثارها المؤتمر الشعبي بان الوطنى يدق طبول الحرب وقال الكل يعلم من يقوم بذلك حيث عبرت الحركة الشعبية وحكومة الجنوب بممارساتها بانها تعد نفسها للقيام بهذا الدور تنفيذا لاجندة الآخرين من اعداء السودان حتى ولو كان ذلك على حساب مصلحة مواطن دولة الجنوب ، مشيرا الى ان الجيش الشعبي هو من عبرت عناصره الحدود السودانية التى لا خلاف عليها بالمنطقة المعتدى عليها .
واكد صديق ان امر هذا الاعتداء لم يعد امرا يخص المؤتمر الوطنى انما اضحى امر وطن والحسابات اصبحت حسابات وطن وليس اشخاص وقال ان الامر اضحى يتطلب موقفاً وطنياً يتسامى فيه الجميع فوق مواقفهم وآرائهم من اجل الحفاظ على الوطن بعيدا عن الولاءات الحزبيه الضيقة وقال لابد للجميع ان يقدر مصلحة الوطن ويقدم مايدفع به الى الامام فى هذه الظروف حتى يتمكن الجميع من الاضطلاع بما يناط به من دور لصد هذا الاعتداء غير المبرر والذى لا يخدم مستقبل علاقات حسن الجوار بين البلدين .
وعبر رئيس قطاع التنظيم بالوطنى عن استيائه واستغرابه عن مصلحة حكومة الجنوب والحركة الشعبية ان لم تكن تسدد فى فواتير خارجية او تنفذ اجندة اخري لدفع علاقات البلدين لمثل هذا التدهور الذى هى اكثر المتضررين منه مؤكدا ان الاعتداء الذى تم لم يعد موضوع تفاوض بين البلدين .
ط/فقيري

عناصر ذات صلة

You are here