Sudan News Agency

Sudan News Agency

  • Full Screen
  • Wide Screen
  • Narrow Screen
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size

الأخبار العاجلة

القوات المسلحة تعلن القضاء على خليل ابراهيم فى عملية بطولية

Alsawarmiالخرطوم 25/12 سونا

تمكنت القوات المسلحة الباسلة فى الساعات الاولى من صباح اليوم فى عملية بطولية من القضاء على المتمرد خليل ابراهيم الذى لقى مصرعه ضمن مجموعة من

إقرأ المزيد...رابط  

حكومة الخرطوم تتخذ عدداً من الترتيبات تجاه برامج الضبط الاجتماعي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الخرطوم 1-2-2012(سونا)

اتخذ مجلس وزراء حكومة ولاية الخرطوم فى اجتماعه اليوم برئاسة د.عبدالرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم عدداً من الاجراءات والترتيبات بشأن سياسة وزارة التنمية الاجتماعية تجاه برامج الضبط الاجتماعي التى قدمتها وزيرة التوجيه والتنمية الاجتماعية الأستاذة مشاعر الدولب بعد دراسات علمية شملت الباعة المتجولين والمواثيق الدولية التى أشارت لهذه الممارسة والتجارب السابقة التى قامت بها الولاية تجاه هذه الشريحة .
ورصدت الدراسة أعداد الممارسين للمهنة والمناطق التى قدموا منها كما تناولت الوزيرة بائعات الأطعمة والشاي من حيث الدوافع والمهددات الملازمة لهن والحصر والتصنيف الذي تم والمشروعات المحددة لاستيعابهن لترقية وتطوير المهنة من خلال خطة يتم تنفيذها هذا العام وتستهدف 6 الاف بائعة كما تناول تقرير الوزيرة شريحة المشردين من حيث العدد والتصنيف (تشرد كلي وآخر جزئي) والمؤشرات الراهنة عن قلة اعداد المشردين وزيادة السعة الاستيعابية للدور الايوائية .
وأشارت الدراسة الى الحملات التى نفذت تجاه شريحة المتسولين وخاصة الأجانب ومقارنة أعدادهم فى السنوات العشر الأخيرة وزيادة وتيرة المعالجات فى خطة هذا العام والاستمرار فى ترحيل الاجانب الى بلدانهم وتكثيف التوعية الاعلامية بهذه الظاهرة والمطالبة باصدار قانون لمنع التسول وتشديد العقوبات تجاه المخالفين وتفعيل الاتفاقيات الدولية فى الهجرة غير الشرعية .
الى ذلك وجه المجلس بانشاء مركز للدراسات الاجتماعية تجاه قضايا الضبط الاجتماعي واصدار ميثاق موحد للتعامل مع هذه الظواهر بمعيار واحد فى كل المحليات حتى لا تنتقل من محلية لأخرى والاسراع باجازة قانون تنظيم القطاع غير المنظم الذي تدخل فيه بعض من هذه الممارسات وتطوير الأسواق لاستيعاب الباعة المتجولين .
على صعيد آخر دفع والي الخرطوم أمام المجلس بقائمة من أولويات خطة الولاية للعام 2012م مرتكزة على التزامات الوالي فى برنامجه الانتخابي بجانب ملامح خطة التنمية للعام الحالي والتى ركزت بصفة أساسية على المشروعات ذات الطابع الاقتصادي والعائد المالى وحددت المقترحات نسبة 60% من موازنة الولاية لهذه المشروعات على أن تذهب نسبة 40% للخدمات بالاضافة الى استكمال المشاريع الجديدة فى مجالات الصحة والتعليم والطرق والجسور والرياضة والتنمية الاجتماعية .
هذا وقد أشاد المجلس بالخطة وكون لها لجنة برئاسة نائب الوالي للجلوس مع الوزارات والمحليات لتضمين مشاريعها فى هذه الخطة .
كما أجاز المجلس خطة وزارات التخطيط والتنمية العمرانية ووزارة المياه والبنى التحتية ووجه المجلس بان يكون العام الحالي عاماً حاسماً لقضايا التخطيط والقضاء على السكن العشوائي وحسم القضايا المعلقة فى تخطيط القرى على أن تركز وزارة البنى التحتية على مشاريع حصاد المياه لبناء المزيد من السدود للاستفادة من مياه الأمطار .
ط/فقيري

عناصر ذات صلة

You are here