تدشين الحملة القومية لاستئصال شلل الأطفال بمحلية شرق النيل

الخرطوم في5-5-2013م (سونا) دشن بروفيسور مأمون حميدة وزير الصحة بولاية الخرطوم ودكتور عمار حامد سليمان معتمد محلية شرقmamoun-humida النيل افتتاح الحملة القومية لاستئصال مرض شلل الأطفال والقضاء على نقص فيتامين (أ) في الفترة من 6 – 8 مايو الجاري تحت شعار "التطعيم ضد شلل الأطفال سيرة بدأناها فلنكملها من أجل الأطفال".

واوضح د. حميدة خلال مخاطبته افتتاح الحملة نحن حريصين على تطعيم كل أطفال الولاية بتطعيم مليون و50 ألف طفل بواسطة 8 ألف متطوع و 400 مشرف حتى نصل إلى سودان خال من شلل الأطفال.

مشيراً إلى اختيار محلية شرق النيل لأسباب تتمثل فى عددية الاطفال وأنها محلية وليدة، وبها تعاون من
المواطنين كاشفا عن اكتمال منظومة الحوادث والمستشفيات في محلية شرق النيل بإنشاء مستشفى الشهيد حسن الجعفري بمدينة سوق ليبيا وإنشاء حوادث بمستشفى ألبان جديد وأم ضوابان معولا على الوقاية من الامراض مما ينعكس أثرها على تخفيف الأمراض والتكلفة وأن 85% من الخدمة تقدم فى المراكز الصحية.

إضافة إلى مراعاة صحة البيئة ورش الباعوض والذباب موجها رسالة للمواطنيين وأن الصحة ليس مسئولية وزارة الصحة وحدها بل بتعاون الاشخاص مع الوزارة وعلى الأشخاص تقع مسئولية رعاية أنفسهم ومجتمعاتهم.

وأضاف دكتور عمار حامد سليمان معتمد شرق النيل أنهم بصدد افتتاح 11 مركز صحي جديد تم افتتاح 3 مراكز منها، إضافة لوضع حجر الأساس لمستشفى حسن الجعفري بتكلفة 40 مليار وتم تحديد الموقع وتخصيص الميزانية إضافةلافتتاح مستشفى أبو دليق كاشفاعن انطلاقة حملة الرش الرزازي لمكافحة البعوض وجملة من المناشط الصحية والتعليمية.

واكد دكتور إبراهيم محمد عبد الرحمن مدير الإدارة العامة للرعاية الصحيةالأولية أن ولاية الخرطوم على مدى ثلاثة سنوات مضت خالية تماما من الشلل ولم تسجل أي حالة جديدة وبتضافر الجهود نصل إلى إعلان "السودان خالي من شلل الأطفال"،و هنالك تحديات تقع على عاتق الأسر بالحرص على تطعيم الأطفال والتطعيم الروتيني نؤكد أن تكرار التطعيم لايؤثر على الأطفال إنما يزيد المناعة.

ام/ام

footer

div.mod-preview-info { display: none; }