دار الوثائق القومية تعقد الندوة الدولية حول السودان في العهد العثماني

الخرطوم في 26/9/2012(سونا) - عقدت دار الوثائق القومية اليوم الندوة الدولية حول السودان في العهد العثماني بقاعة الشارقة وخاطب الجلسة الافتتاحية الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية بحضور ورئاسة الأمين العام لدار الوثائق الأستاذ كبشور كوكو ورئيس مجلس الوزراء لولاية الخرطوم الأستاذ احمد فضل عبد الله ورئيس اللجنة العلمية بروفيسور يوسف فضل حسن والأمين العام لمجلس الصداقة الشعبية الأستاذ احمد عبد الرحمن وبمشاركة الأستاذ خالد ارن المدير العام لمركز الثقافة والفنون باسطنبول ومدير عام وزارة الثقافة الجزائرية عبد الحميد شيخو . وأوضح الأستاذ احمد فضل عبد الله وزير مجلس الوزراء لولاية الخرطوم ان الندوة جاءت بمبادرة من المسؤولين بدار الوثائق ووجدت تعاونا تاما من القيادة العليا بالدولة.وأضاف ان أهمية الندوة تمثل وقفة ودعما لمسيرة العلاقة الحاضرة بين السودان ودولة تركيا.وتعهد بان تري أعمال الندوة ومخرجاتها النور لتحقق أهداف الندوة الحقيقية بين البلدين . يذكر ان الندوة تستمر من 26 سبتمبر حتي 28 سبتمبر 2012م وستتناول عدة محاور منها محور بلاد السودان والإستراتجية العثمانية نحو العالم العربي الأفريقي ومحور الحكم والإدارة العثمانية في السودان ويشمل الوثائق والآثار واللغة والرحلات الي جانب محور موقف العثمانيين من الأطماع الاستعمارية علي السودان ويناقش كل محور مجموعة من الأوراق أعدها مجموعة من المتخصين من داخل وخارج السودان.

footer

div.mod-preview-info { display: none; }