أكثر من 11 ألف قيقاواط الطاقة المتوقع إنتاجها من التوليد الكهربائي في العام الحالي

كاتب التقرير :مناهل عمر

Electricity in Sudanتقدر الإنتاجية للتوليد الكهربائي المتوقع إنتاجها في العام الحالي أكثر من 11 ألف قيقاواط اوالتي من المتوقع إن تسهم في توفير إمداد كهربائي مستقر وتغطية الطلب المتنامي للطاقة الكهربائية .

وتهدف خطة التوليد التي وردت في تقرير صادر من وزارة الموارد المائية والكهرباء للاستمرار في تنفيذ مشروع التوليد وتبشر الوزارة بنجاح مشروع الربط الكهربائي السوداني الأثيوبي الذي دخل طور تبادل الطاقة كما تعطي الأولوية لتنفيذ مشروع الربط الكهربائي الأثيوبي بين السودان ومصر علي مستوي الجهد 220 كيلو فولت ووفقا لخطة الوزارة يتوقع الانتهاء من الأعمال الخاصة بالجانب السوداني نهاية العام 2013م.
وقد تمت تعلية خزان الرصيرص التي مكنت من زيادة السعة التخزينية من 3 مليارات متر مكعب الي 7,4 مليار متر مكعب مما يؤدي الي زيادة التوليد المائي بخزان الرصيرص من 1200 ميقاواط ساعة سنويا إلي 1800 قيقاواط ساعة.
وتشير الخطة الي الاستمرارية في تشغيل تأهيل توليد الرصيرص في الوحدة الرابعة والسادسة وتم الانجاز بنسبة 50%.
ويهدف مشروع تأهيل محطة توليد سنار لزيادة الطاقة المنتجة بإعادة تأهيل المحطة ورفع الإنتاجية من 15 ميقاواط الي 26 ميقاواط و قد تم حتى الآن تنفيذ 30% بعد توفير التمويل.
اما مشروع محطة كوستي البخارية بطاقة 500 ميقاواط فقد أنجز المشروع بنسبة 72 % وتهدف الخطة لاكتمال العمل بنهاية العام 2013 الحالي حيث يهدف المشروع لتلبية احتياجات الشبكة وتدعيم استقرارها ومتوقع دخول الوحدة الأولي 125 ميقاواط في خلال العام.
مشروع محطة الفولة التجارية 405 ميقا واط وقد أنجز حاليا بنسبة 37% ويهدف هذا المشروع الي تنمية ولايات كردفان ودارفور , اما مشروع محطة الفولة الغازية بطاقة 150 ميقاواط فهو مشروع جديد يعمل علي استغلال الغاز المتاح بالمنطقة.
ومن ضمن المشاريع الجديدة مشروع محطة البحر الأحمر التجارية بطاقة 600 ميقاواط لضمان الاستمرارية للإمداد الكهربائي وسد الفجوة في التوليد متوقع إن يتم انجاز30 % خلال العام الحالي.
وفيما يتعلق بمشروعات التوليد في محور الطاقة النووية والمتجددة والبديلة تتمثل في إكمال تحديد موقع المحطة النووية وتوفير التمويل لإكمال الدراسات الأولية , إضافة إلي إجراء مفاوضات مع شركات عالمية لتركيب محطات طاقات متجددة بواسطة الرياح تشمل نيالا 20 ميقاواط , دنقلا 100 ميقاواط وبورتسودان 180 ميقاواط , اما الطاقة الشمسية في الخرطوم 10 ميقاواط نيالا 5 ميقاواط , والفاشر 3 ميقاواط الجنينة 2 ميقاواط بالإضافة إلي كهرباء الريف.
وقد شرعت الوزارة في مشروع جديد لعمل وحدات تجريبية لدراسة الاستفادة من البايوغاز في كهرباء الريف إضافة إلي دراسة تحديد مصادر الطاقة المتجددة وقد أنجز حاليا بنسبة 70% بجانب مشروع حصر مصادر طاقة حرارة باطن الأرض ونفذ بنسبة 33%..
وحول المشاكل والمعوقات التي تعترض قطاع التوليد الكهربائي أشار التقرير أن اهمها قلة التمويل المتاح ويمثل ذلك تحدياً كبيراً لتنفيذ المشروعات في موعدها حسب ما خطط لها وبالإشارة إلي مشروع محطة التوليد بالفحم الحجري ببوتسودان اذ انه من الضرورة (وفقاً للتقرير) بدء تنفيذ المشروع في العام 2013م الجاري , وأيضا حل مشاكل التمويل المتعلقة بتنفيذ مشروع توليد محطة الفولة البخاري .إضافة إلي ضرورة توفير الوقود الكافي لتشغيل محطات التوليد الحراري وجلب قطع الغيار وصيانة الماكينات لتفادي نقص التوليد في الصيف القادم .

ط فقيري

footer

div.mod-preview-info { display: none; }